وفاة سائح إثر اصطدام سيارة أجرة بـ’رالي سياحي’

 

جدّ، اليوم الجمعة 26 أفريل 2019 على الطريق الرابطة بين الجم والمهدية، حادث اصطدام سيارة أجرة بموكب دراجات نارية يضم عددا من السياح الفرنسيين كانوا في رحلة استطلاعية لمختلف جهات الجمهورية، مما أسفر عن وفاة سائح وإصابة اثنين آخرين وهما زوجة الهالك وكهل أربعيني.

وأكد المدير الجهوي للصحة، المنصف الهواني، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أنه تم نقل جثة السائح إلى المستشفى الجامعي الطاهر صفر بينما تم إيواء الجريحين في إحدى المصحات الخاصة بالجهة.

وأضاف أن فريقا طبيا من الإدارة الجهوية للصحة تنقل على عين المكان لتشخيص حالات المصابين ومن بينهم زوجة المتوفى التي تعاني كسرا على مستوى الساق، مؤكدا أنه سيتم توفير الإحاطة النفسية لبقية المشاركين في هذه الرحلة السياحية.

من جانبه، أوضح منظم الرحلة رئيس فرع الدراجات النارية بصفاقس التابعة للجمعية الرياضية العسكرية، غازي بوقشة لوات أن المجموعة كانت في طريقها نحو مدينة المهدية لتناول وجبة الإفطار ثم معاودة الانطلاق نحو مناطق تونسية أخرى عندما فاجأتها سيارة أجرة والتي تعمد سائقها المخاطرة وتجاوز الموكب، الذي كان مؤمنا من قبل وحدات الحرس الوطني، إلا أنه لم يستطع التحكم في توازن السيارة مما تسبب في إصابة السياح.

وأضاف المتحدث أن هذه الرحلة تمثّل تجربة أولى لجلب السياح والتعريف بمناطق البلاد من خلال تنظيم موكب من الدراجات النارية وبرامج مضبوطة للإعاشة والسكن والتنزه، حيث كان الموكب في جولة سياحية بتوزر ومطماطة وكان مبرمجا أن يتجه نحو مدينة طبرقة إلا أن هذا الحادث مثّل مفاجأة ونقطة مؤلمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى