منـذ بداية 2019: إنتاج 1 مليون و265 ألف طنّ من الفسفاط التجاري

بلغ إنتاج شركة فسفاط قفصة من الفسفاط التجاري خلال الفترة الممتدّة من غرّة جانفي إلى موفى شهر أفريل من العام الجاري نحو 1 مليون و265 ألف طنّ، حسب ما أفاد به المسؤول عن دائرة الاعلام والاتصال بالمؤسسة علي هوشاتي.

ولئن سجّلت شركة فسفاط قفصة تحسّنا في حجم إنتاجها من الفسفاط التجاري في الاشهر الاربعة الاولى من هذا العام بالمقارنة مع إنتاج نفس الفترة من العام 2018 والتي لم يتعد فيه الانتاج 788 ألف طنّ، فإنها لم تحقّق الهدف الذي رسمته لنفسها وهو بلوغ إنتاج لا يقلّ عن 1 مليون و700 ألف طنّ.

وعانت شركة فسفاط قفصة المختصّة في استخراج وإنتاج الفسفاط في بداية هذا العام وعلى غرار فترات متواترة من السنوات الماضية من انقطاعات متكرّرة في أنشطتها بسبب التحرّكات الاحتجاجية للعاطلين عن العمل وبسبب إضراب نفّذه أعوان الشركة التونسية لنقل المواد المنجمية في شهر مارس الماضي وهو إضراب تسبّب في شلل تام لقطاع الفسفاط لمدّة حوالي أسبوعين.

كما أنّ استمرار إعتصامات العاطلين عن العمل بمراكز إنتاج الفسفاط بمعتمدية امّ العرائس يحول دون أن يجاري نسق إنتاج الفسفاط التجاري مستوى إنتاج بقيّة المعتمديات وهي المتلوي والمظيلة والرديف. وذكر هوشاتي في هذا الصدد أن كمّيات الفسفاط التجاري التي أنتجتها الشركة بإقليمها بأمّ العرائس منذ بداية العام الجاري والى الان، لم تتجاوز 13 ألف و500 طنّ مقابل هدف كانت تتطلّع له الشركة وهو بلوغ إنتاج يساوي 90 ألف طنّ أي بنقص تساوي نسبته 90 بالمائة. وحقّقت أقاليم إنتاج الفسفاط الواقعة بمعتمدية المتلوي (كاف الدور وكاف الشفائر ومغاسل المتلوي) القسط الاوفر من كمّيات الفسفاط التجاري الذي أنتجته الشركة منذ بداية العام إلى الان وهو 795 ألف طنّ. أمّا إنتاج إقليم المظيلة فقد بلغ خلال نفس الفترة 286 ألف طن من الفسفاط التجاري بينما بلغ الانتاج بإقليم الرديف 137 ألف طنّ.ت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى