قيمتها مليار، إدارة الأبحاث الديوانيّة تحجز ساعاتٍ فاخرة ومجوهرات مرصّعة بالألماس

تمكن أعوان إدارة الأبحاث الديوانية يوم أمس، السبت 2 مارس 2019، في إطار تعقّب شبكات تهريب المصوغ والمجوهرات الفاخرة، من الإيقاع بشبكة تنشط بجهة السّاحل.

وأضافت الإدارة العامة للديوانة أن عملية الإطاحة بالشبكة تمت بعد نصب كمين لبعض أطرافها بالبحيرة في تونس العاصمة، حيث تمّ العثور بحوزة شخصين أحدهما إمرأة على كمّية هامة من المجوهرات والمصوغ المرصّع بالألماس وعدد من الساعات تحمل علامات أصلية فاخرة على غرار Rolex و Burberry.

وبالتنسيق مع النيابة العمومية، تمّ تفتيش محلي سكنى المشتبه فيهما أين تمّ ضبط كميات إضافية من نفس البضائع تبيّن أنّه تمّ تهريبها خلسة من إحدى الدول الأجنبية قصد ترويجها بتونس.

كما عثر الأعوان كذلك على مبالغ مالية بالدينار التونسي والعملة الأجنبية وصكوك بنكية تقدّر قيمتها الجملية بحوالي مليون دينار.

وقد تم إيقاف المشتبه بهما لمزيد البحث قصد كشف بقية عناصر الشبكة ونشاطها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!