خطير:رجل اعمال تونسي ومسؤول بارز يترأسون شبكة تهريب الاثار نحو اوروبا مقابل مبالغ مالية خيالية

اكد مصدر امني لجريدة (الشروق) ان القوات الامنية قامت بتفكيك شبكة تتكون من 7 انفار يقودها رجل اعمال تونسي مقيم بالخارج ومسؤول بارز وتنشط بكل من ولاية سوسة والقصرين ومنطقة طبربة من ولاية منوبة ، مضيفا ان الوحدات الامنية قامت بحجز قرابة 300 قطعة اثرية تعود الى قرون من الزمن وبالتحديد الى الحقبة الرومانية كانت العصابة تعتزم تهريبها الى الخارج بصيغ غير قانونية وبيعها بمبالغ مالية ضخمة .

واضافت حسب المصدر ذاته ، ان الابحاث الاولية اكدت تواطىء هذه العصابة مع شبكات تهريب دولية كانوا يقومون بالتنسيق مع رجل الاعمال التونسي والذي كان يتزعم الشبكة ويشرف على عمليات التنقيب على الاثار التاريخية والتي سيتم استخراجها من مناطق على غرار منطقة حاسي الفريد بالقصرين وطبربة من ولاية منوبة وعديد المناطق بالولاية .
واكد مصدر مطلع للصحيفة انه قد تم حجز حوالي 37 الف قطعة ارض من بينها 6500 مقلدة واكثر من 30 الف قطعة اصلية منذ سنة 2012 والى بداية سنة 2019 وتتمثل المحجوزات حسب نفس المصدر في مخطوطات مكتوبة باللغة العبرية وتماثيل وقطع نقدية رومانية وبيزنطية واسلامية واوان ذهبية وفخارية ، مشيرا الى ان التحقيقات الامنية اكدت تورط عصابات دولية مختصة في التهريب وبيع الاثار التاريخية مقابل مبالغ مالية قدرت بالمليارات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى