المشيشي سيضع الجميع امام الأمر الواقع

يبدو ان رئيس الحكومة المكلف يتعمد اضاعة الوقت في المشاورات حيث انه قضى نصف المدة المخصصة من دون ان يدخل مع الاحزاب في تفاصيل التشكيلة.

هذا ما عبر عنه القيادي في التيار الديمقراطي نبيل الحجي الذي اكد في تصريح اعلامي كون اللقاء مع الرؤساء السابقين ايجابي لكنه استهلك نصف المدة من دون دخول المشيشي في مسألة تركيبة الحكومة.

هذا الأمر لم يعبر عنه حجي فقط بل ان هناك العديدين يرون ان المشيشي سيضع الجميع امام الامر الواقع ويعرض حكومة ينتقيها ليكون الخيار امام النواب وبالتالي الاحزاب القبول بها او رفضها وبالتالي الذهاب نحو انتخابات مبكرة.