اطلاق حملة مناصرة لمشروع قانون الهجرة النظامية و مكافحة تهريب المهاجرين

عقدت منظمة التعاون والإغاثة العالمية IOCEA بدعم من مؤسسة هانز زايدل الألمانية اليوم الأربعاء 26 فيفري الجاري يوم اعلامي لعرض نتائج دراسة ميدانية حول مدركات وتصورات الليبيين حول الهجرة تحت عنوان “المهاجرون بعيون ليبية” بحضور باحثين واكاديميين وممثلين عن المجتمع المدني والمنظمات الدولية.

وتم انجاز هذه الدراسة العلمية الميدانية على عينة تتكون من 1200 ليبي من كل من مدن صبراطة والزاوية وزوارة وذلك بهدف زيادة فهم الروابط الاجتماعية بين الليبيين والمهاجرين.

وتتمثل اهمية هذه الدراسة العلمية في انها تمت في سنة صعبة سنة الحرب في 2019 واستندت على عينة تمثيلية.

وقد ضبطت منهجيتها من قبل اكاديميين تونسيين وليبيين وبمساهمة من المعهد الوطني للإحصاء بتونس.

وقد بينت هذه الدراسة انه رغم الحرب والتقسيم إلا ان الليبيين قادرون على الاشتغال على مواضيع تجمع كل الأطراف.

وكما تم بالمناسبة إطلاق حملة مناصرة لمشروع قانون “الهجرة غير النظامية ومكافحة تهريب المهاجرين”.