لم تكن إنتخابات… سأسميها ثورة

كتب : سمير الوافي

النهضة في الدور الاول من الرئاسية جمعت 400 الف صوت…وفي التشريعية حوالي 500 ألف صوت…
اليوم ثلاثة ملايين تونسي صوتوا لقيس سعيد…وهو رقم يمثل حوالي نصف المسجلين كناخبين…وحوالي ربع الشعب التونسي !!!

رقم إنتخابي قياسي حتى على مستوى العالم…نادرا ما يتحقق بطريقة ديمقراطية…ثلاثة ملايين ناخب أكبر من عدد النهضاويين بمرات عديدة…إنهم التوانسة المتنوعين يسارا ويمينا…كان تصويتهم إنتقاميا واحتجاجيا وغاضبا…لم تكن إنتخابات سأسميها ثورة…وعلى بقية السياسيين إستخلاص الدروس دون إحتقار إرادة الشعب…عليهم تحليل هذا الإقبال الشبابي الرهيب على التصويت…بعد عزوف دام ثمانية سنوات…إمتلأت خلالها الصدور بالقهر والاحباط والنقمة…

واحمدوا الله أن هذا الشعب إنتقم منكم بالصندوق وليس بوسائل أخرى ثورية…إنها نعمة الديمقراطية التي أنقذتكم من ثورة خارج الصندوق تحرق الأخضر واليابس…

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل تكون زيارة قيس سعيد الاولى إلى مصر؟

اكدت العديد من التقارير الاعلامية ان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وجه دعوة للرئيس قيس ...