قانون فضيحة: مكتب الفرنكفونية في تونس يتمتع بالحصانة الكاملة والاعفاءات ويمنع على التونسيين دخوله او تفتيشه

 سلط النائب عن ائتلاف الكرامة محمد العفاس عما اعتبره قانون فضيحة يتعلق بإنشاء مكتب اقليمي للفرنكفونية بتونس.

هذا المكتب سيقام بعد ان وعد الرئيس الفرنسي ماكرون في 2018 بمضاعفة عدد الدارسين للفرنسية بتونس معتبرا امام مجلس نواب الشعب حينها بان تونس دولة فرنكفونية.
ومن بين الصدمات التي حواها هذا القانون وفق ما كشفه النائب العفاس ان هذا المكتب سيتمتع بالحصانة القضائية الكاملة بل اكثر من هذا والحصانة التنفيذية أي انه لا يجوز للسلطات التنفيذية دخوله او تفتيشه او الاقراب منه .
ليس هذا فقط بل ان هذا المكتب تعفى كل مستورداته من الاداءات القمرقية ينضاف اليها ايضا منحه الحرية لإخراج العملة الصعبة او ادخالها دون مراقبة. كما لا يجوز للتونسيين دخول المكتب الا باذن من رئيسه .
السؤال هنا: هل هذا مكتب فرنكفوني ام مكتب مخابرات متخفي ؟
للعلم فان هذا القانون حصل على 125 صوتا بينما هو قانون اساسي ولا يحتاج لأكثر من 109 صوتا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى