حقيقة السيارة التي وُضعت على ذمة رئيس الجمهورية

أكد الناطق باسم الإدارة العامة لأمن رئيس الدولة والشخصيات الرسمية، أنيس المقعدي، أن السيارة التي وُضعت على ذمة سيادة رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم تسلّم السلطة قد تحصلت عليها مؤسسة رئاسة الجمهورية خلال القمة العربية الأخيرة التي عُقدت بتونس في شكل هبة من إحدى الدول الصديقة ولم تُكلف خزينة الدولة مليما واحدا.

وشدد المقعدي حسب جوهرة أف ام، على أن الإدارة العامة لأمن رئيس الدولة والشخصيات الرسمية تمتلك من الطاقات البشرية والتقنية ما يُمكّنها من توفير أعلى درجات الحماية والتأمين أين ما تواجد رئيس الجمهورية، وأنها تعمل إلى جانب مختلف الوحدات الأمنية من شرطة وحرس على إيجاد الحلول الكفيلة للجمع بين إنجاح المهام الموكلة إليها وعدم تعطيل مصالح المواطنين وخاصة الحقّ في التنقل، بعد أن قرّر رئيس الجمهورية الإقامة في بيته الكائن في المنيهلة والتنقل يوميا إلى قصر قرطاج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى