وزيرة المرأة : تصريحي حول فاجعة السبّالة “تمّ اقتطاعه”

 أكّدت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن نزيهة العبيدي، اليوم الإثنين 29 أفريل 2019، أنّه تمّ اقتطاع جزء من تصريحها الأخير حول حادث المرور الذي جدّ صباح أوّل أمس السبت بمعتمدية سبّالة أولاد عسكر التابعة لولاية سيدي بوزيد وخلّف 12 قتيلا وأكثر من 20 جريحا وترك البقيّة، مضيفة “هو يوم أسود بالنسبة لي شخصيا… ونحن نعاني بالوزارة من ملفات حساسة جدّا”.

وأشارت العبيدي لدى حضورها اليوم بإذاعة “شمس أف أم” إلى أنّها تتحمّل المسؤولية وأنّها لا تريد التبرير، مفسّرة أنها أرادت القول إنّ الحكومة لا تتحمل المسؤولية وحدها بل أن المسؤولية جماعية.

ولاحظت وجود شبكة كبيرة للاتجار بالبشر قالت إنها تبدأ من السمسار وصاحب الشاحنة، مشددة على أن الدولة تتحمل مسؤوليتها وعلى أن الحكومة تعمل على التصدي لكل ما فيه علاقة بالإتجار بالبشر.

وكانت العبيدي قد اعتبرت الفاجعة أنّه لا مسؤولية للحكومة وللأطراف الحكومية في حادث السبالة الذي خلّف في حصيلة اولية 12 قتيلة و20 جريحا.

وذكرت العبيدي ان الحكومة انطلقت في خطة وطنية منذ سنة 2017 لفائدة المرأة بالوسط الريفي قالت انها تتعلق بتنظيم النقل الريفي وتوفير التغطية الاجتماعية لاكثر من 500 الف امرأة وبإشكال الانقطاع المدرسي معتبرة انه تم حل جزء من الاشكاليات في ملف المرأة الريفية وانه تم ضخ 54 مليون دينار لتنفيذ الخطة الوطنية وتوزيع الادوار بين عدد من الوزارات.

واكدت ان الاطراف الحكومية قامت بواجبها ووضعت الخطط وقامت بتنفيذيها متهمة أطرافا لم تسمها بعدم القيام بمسؤوليتها وعدم تنفيذ بعض الجوانب القانونية من ذلك سائق الشاحنة الذي قالت انه لم يحترم القانون.

وقالت الوزيرة “قبل ما يهزّهم هل فكّر سائق الشاحنة في انه تجاوز القانون او تخيّل لو كانت زوجته أو أخته في نفس الوضعية التي كانت عليها النسوة في شاحنة اليوم؟ هناك تجاوز للقانون وتم وضع النساء في وضعية هشة وتعريضهن للخطر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى