ناجي جلول: “صبّابة” من النداء وراء استقالتي

ذكّر المدير العام للمعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية ناجي جلول، اليوم الخميس 11 جويلية 2019، بأنه كان قد حذّر في وقت سابق مما أسماها بـ”ظاهرة تفشّي أموال للتحكم في العملية السياسية والساحة الإعلامية بتونس”، لافتا إلى أنّ “هذه الأموال لا يمكن أن تكون بالضرورة فاسدة”.

ووصف جلول لدى حضوره اليوم على اذاعة “شمس أف أم”، الموضوع بالخطير، مؤكدا أن رجال أعمال يتحكمون اليوم بالساحتين السياسية والإعلامية، قائلا “من حق رجل الأعمال دعم حزب ما لأنه في الأخير مواطن تونسي.. لكن أن تصبح العملية مجرد عملية مالية وأن يرفض رجل الأعمال ترشيح فلان أو علان فهذا امر خطير”.

وتابع “مثل هذه الضغوطات موجودة داخل الاحزاب من بينها نداء تونس”، مشددا على ان اقتراح ترشيح رجال الأعمال لمناصب من بين أسباب مغادرته النداء.

وأكّد جلول أنه استقال من حركة نداء تونس بسبب تعرّضه لما وصفها بـ”ممارسة لا أخلاقية”، موضحا أن من أسماهم بـ”صبّابة” من نداء تونس قاموا بتسجيله عبر تقنية “الواتس آب” أثناء تحدّثه إليهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى