لن يتمّ سحب ”قرطاج” من قائمة التراث العالمي

أكّد مدير عام المعهد الوطني للتراث فوزى محفوظ أنّ منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ”اليونسكو” لن تسحب قرطاج من قائمة التراث العالمي، وذلك في علاقة بالتجاوزات والإعتداءات التي طالت المنطقة الأثرية بقرطاج والتي سلّطت عليها موزاييك أف أممؤخّرا الضوء .

وقال محفوظ في تصريح لموزاييك إنّ اليونسكو اطلعت على مجهودات المعهد لحماية المنطقة وأنّه لن يتمّ سحب الموقع التاريخي من قائمتها للتراث العالمي خلال الدورة المقبة للمنظمة و التى ستنعقد في الشهر الجاري.

بلدية قرطاج ونظام بن علي في قفص الإتهام

وفي السياق نفسه قال محفوظ  إن 40 قرار هدم لبنايات  شيدت بالحوزة الأثرية أصدرها المعهد منذ العام 2013 إلاّ أن بلدية قرطاج لم تنفذها مشيرا الى أن المعهد هو الجهاز الوحيد التي يسعي لإنقاذ قرطاج فيما ظلت بقية الأطراف تتفرج على الربوة وفق تعبيره موضحا بأن الاشكال المتعلق بقرطاج انطلق في العام 1996  عندما مكن النظام في ذلك الوقت من البناء فوق عدد من الأراضي الأثرية.

وأضاف أن المعهد لا يمكنه السماح للمواطنين الذين اقتنوا أراض في عهد بن علي ضمن  الحوزة الاثرية بالبناء فوقها حتى و إن لم يتم العثور على آثار ضمنها باعتبار أن القانون يمنع ذلك و يعتبرها منطقة صفراء تمثل مخزونا احتياطيا للأجيال القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى