قيس سعيد: الفخفاخ رئيس حكومة وليس وزيرا أول والمعركة الكبرى ستكون مع الفساد

قال رئيس الجمهورية قيس سعيد في كلمة له خلال موكب أداء القسم لأعضاء الحكومة الجديدة أن رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ ليس وزيرا أولا كما جاء على ألسنة بعض النواب في جلسة منح الثقة.

وأضاف قيس سعيد بأن الهدف منذ أكتوبر لم يكن توزيع الحقائب انما  عقد سلسلة من الاجتماعات كان هدفه تسريع تشكيل الحكومة  كما دعا إلى التفريق بين الاستقرار الحكومي والاستقرار السياسي مؤكدا أهمية الاستقرار السياسيو أشار إلى أن الأزمة التي عاشتها تونس هي أزمة منظومة وأزمة فكر ومفاهيم سياسية بقيت جامدة.

وتابع رئيس الجمهورية أن تونس رغم الأزمة لجأت فقط للدستور داعيا المشرّع إلى سن تشريعات تتطابق فيها الشرعية بالمشروعية، معتبرا أن التحدي الأكبر هو البعد الاقتصادي والاجتماعي داعيا الجميع إلى خوض المعركة بإرادة وطنية صادقة.

كما دعا إلى معالجة قضية الفساد الذي استشرى في كل قطاع معتبرا أن المعركة ستكون طويلة وشاقة مؤكدا أن الانتصار سيكون حليف تونس.