قضية النمور البيضاء: عملية تبادل و ليست عملية تهريب

تمكنت وحدات الديوانة بالمعبر الحدودي برأس جدير منتصف نهار السبت 15 جوان 2019 من ضبط أربعة أشبال نمور بيضاء كانت مخفية داخل سيارة مواطن ليبي أثناء استعداده للمغادرة في اتجاه القطر الليبي.

وأكد العميد هيثم الزناد الناطق الرسمي باسم الإدارة العامة للديوانة في تصريح لموزايك اليوم الاثنين 17 جوان 2019 أن المواطن الليبي لم يدل بمصدر البضاعة واكتفى بالتصريح أنه قام باقتنائها من منطقة النفيضة.

وأضاف أنه لا يملك ترخيصا لنقل النمور، متابعا أنه ‘تم الاتصال بمصالح بإدارة الغابات التابعة للمندوبية الجهوية للفلاحة بمدنين، بعد إعلام النيابة العمومية، وطلبنا التعرف على حيثيات نقل حيوانات مماثلة وأعلمونا أنه ذلك يتطلب ترخيصا قانونيا يتم التحصل عليه من مصالح وزارة الفلاحة..’

وتابع أن أعوان الديوانة قاموا بتحرير محضر حجز من أجل محاولة تهريب وتم تسليم المواطن الليبي استدعاء للحضور اليوم ‘للتحري معه بهدف التعرف على بقية عناصر الشبكة’ والكشف عن حيثيات عملية البيع والشراء وهنالك مخالفات أخرى سيتم رفعها حسب وقائع الملف منها المخالفة الصرفية، وفق تعبيره.

عملية تبادل ..

من جهته، قال محمد بيوض مدير حديقة حيوانات فريقيا  اليوم الاثنين أن الأمر يتعلق بعملية مبادلة لحيوانات مع حديقة حيوانات ليبية حسب القوانين الجاري بها العمل وأن المسؤولين بالحديقة تحصلوا على جميع التصاريح اللازمة.

وتابع في هذا الإطار ‘ قبل القيام بهذه العملية اتصلنا بالإدارة العامة للغابات وتم تسليمنا الاتفاقية الخاصة بالتجارة الدولية لأنواع الحيوانات والنباتات البرية المهددة بالانقراض كما سلمتنا الإدارة ترخيصا خاصا بكل حيوان يحمل الرقم الالكتروني والطرف الليبي لم يقدم الوثائق الأصلية الخاصة بعملية التسليم بل نسخا خلال عملية التفتيش..’

ولفت إلى أن المواطن الليبي سبق أن قدم مطلبا في الغرض للحديقة وللإدارة العامة للغابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى