فرنسا تُقرّر فتح المساجد والسماح بأداء صلاة العيد فيها

أعلنت السلطات الفرنسية اليوم السبت 23 ماي 2020 عن إعادة فتح المساجد مجددا أمام المصلين مبرزة أنّه أصبح بإمكانهم أداء صلاة العيد فيها مضيفة أنّ القرار يندرج ضمن تخفيف التدابير الوقائية لمكافحة فيروس كورونا.

وأكّدت وزارة الداخلية الفرنسية في بيان صادر عنها اليوم، أنها سمحت بفتح المساجد للمصلين مجددا عقب قرار مجلس الدولة بخصوص رفع حظر التجمعات في أماكن العبادة، مشيرة الى أنّ هذا القرار سيدخل حيز التنفيذ، بعد إصدار مرسوم خاص بهذا الشأن خلال الساعات القادمة.

وشدّد البيان على ضرورة التزام المصلين بقواعد النظافة العامة واحترام التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات وتطهير الأيادي بالمعقمات عند مداخل المساجد، مؤكّدة أنّه في حال عدم  الالتزام بالشروط المذكورة يتم غلقها بموجب قرار المحافظات .

ولفت القرار الى أنّه أصبح بإمكان المسلمين في فرنسا أداء صلاة عيد الفطر الموافق ليوم غد الأحد في المساجد.

يُشار الى أنّ مجلس الدولة الفرنسي قرّر يوم 18 ماي الجاري رفع حظر أداء العبادات الجماعية، لكونه يشكل مساسا خطيرا بحرية العبادة وغير قانوني. ووفقا للإحصائيات الرسمية الأخيرة في فرنسا، فإنّ عدد المصابين بكورونا ارتفع إلى 219 ألفا و82، توفي منهم 28 ألفا و289 وتعافى 64 ألفا و209.