عقوبات قاسية تنتظر الترجي الجرجيسي : ادناها الانزال الى القسم الثالث و اقصاها حلّ النادي

وفقاً لما يتصل بالمادة 78.1 والمادة 136 من قانون الانضباط فإن رئيس لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي برئاسة السويسري مارسيل ماثيير قرر تمديد العقوبات الخاصة بالتلاعب بالنتائج والمراهنات ، وذلك بعد طلبات واسعة من اتحادات الكرة على مستوى العالم .العقوبات الخاصة بالأمر والتي قام بتطبيقها ماثيير هي إيقاف مدى الحياة ، إيقاف لمدة ثلاث سنوات ؛ إيقاف لمدة سنتين ونصف ؛ إيقاف لمدة سنتين ؛ إيقاف لمدة سنة واحدة .وقد تحدث أمين عام الفيفا جيروم فالكي عن الأمر للموقع الرسمي للاتحاد الدولي قائلاً ” لن يتزعزع التزام الفيفا بمحاربة من يقومون بالتلاعب بنتائج المباريات ، قرارت لجنة الانضباط تثبت مدى هدفنا للانهاء على هذه الظاهرة الغير إيجابية ، فيجب علينا عدم اظهار الرحمة مع كل من يخرق القوانين وقد تكون هذه العقوبات رسالة للعالم ككل وهي واضحة ( في حال عدم اللعب وفق القوانين، فإنك ستتعرض لعقوبة )

و كانت الجامعة التونسية  قد أعلنت في بيان مطول عن اتخاذ جملة من الإجراءات والقرارات ومراسلة الفيفا، وذلك إثر الاحداث التي رافقت مباراة ترجي جرجيس وضيفه أمل حمام سوسة ضمن آخر جولة من مواجهات مرحلة التتويج. و قالت الجامعة إنها فتحت تحقيقا إثر ما وقع تداوله من وجود شبهة تلاعب بنتيجة المباراة التي انتهت على التعادل الإيجابي… اذ ييدو الامر واضحا و جليا من خلال ما توثقه عملية تسجيل هدف التعادل .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى