عريس ألماني بات قريبا : عروض زواج من تونس و خارجها للعروس التي تخلى عنها عريسها ليلة الزفاف

أبدى عدد كبير من التونسيين تعاطفاً مع فتاة تونسية عاشت حالة تنمر ليلة زفافها، من قبل والدة العريس بعد أن وصفتها بـ”القبيحة والقصيرة” مما دفع زوجها لتركها ليلة الزفاق، وتفاعل مغردون تونسيون مع الفتاة التي تدعى “لمياء اللباوي”.

وقال أحد حضور العرس إن العريس قام بخطبة عروسه منذ فترة دون أن تحضر والدته التي لم ترا العروس، إلا عبر الصور.

ويوم الزفاق وبعد دقائق من دخول عائلة العريس إلى القاعة المخصصة للحفل، طلبت الأم من ابنها المغادرة وامتثل الابن لطلب أمه وغادر حفل الزفاف. بالرغم من تدخل عدد من الحاضرين الذين طلبوا منه البقاء.

انتشرت قضية الفتاة لمياء اللباوي و اخذت صدى واسعا مما دفع عددا كبيرا من الاطباء و المحامين الى التعبير عن وقوفهم معها . و لكن في ضفة اخرى تهاطلت على العروس عديد بطاقات الزواج و طلبات الارتباط بها من داخل تونس و خارجها و اقربها عريس الماني تم ربط الصلة بها عن طريق سيدة تونسية تعيش في المهجر   … كما وصلتها رسائل حافزة و مدعمة من قبيل ” ارتحت منو ” و من فم البير و لا من قاعو .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى