صحفيون موريتانيون: المنتخب التونسي متواضع الإمكانيات.. ومنتخبنا قادر على هزمه

أجمع عدد من الإعلاميين الموريتانيين حول “صعوبة مباراة المنتخب التونسي ونظيره الموريتاني اليوم الثلاثاء على ملعب السويس لحساب الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة ضمن الدور
الأول لنهائيات كأس إفريقيا للأمم” معربين عن الاعتقاد أن “المواجهة يكتنفها الغموض في ظل تقارب حظوظ المنتخبين في سباق التأهل إلى الدور ثمن النهائي والمردود الايجابي الذي قدمه المنتخب الموريتاني وهو ما يعد مؤشرا واعدا لمزيد التألق”.
وأشار الصحفي لاسانا كامارا بقناة فرانس 24 وصاحب موقع “موريتانيا فوتبول” إلى أن “المنتخب التونسي يعد من أفضل المنتخبات في إفريقيا وأنا بصدد متابعة مسيرته منذ خمس سنوات وقد قمت بتغطية مشاركته في كاس العالم الأخيرة بروسيا لهذا أتوقع أن تكون المباراة قوية أمام منتخب موريتاني سيتعامل مع اللقاء دون ضغط وبلا حسابات غير أن ذلك لن يمنع اللاعبين من وضع كل إمكانياتهم وطاقاتهم في الميزان من اجل تحقيق حلم الشعب الموريتاني الذي ينتظر انجازا تاريخيا”.
وأضاف لاسانا “أداء المنتخب التونسي في نهائيات مصر كان مهزوزا للغاية إذ بدا المدرب ألان جيراس مترددا في اختيار التركيبة المثالية وهذا ما يفسر التغييرات الكثيرة التي عرفتها تشكيلة تونس التي لم نر منها سوى بعض الفرديات على غرار نعيم السليتي ووهبي الخزري”.
ومن جهتها أكدت آمنة محمد مصطفى صحفية بالإذاعة الموريتانية أن “المنتخب التونسي يلوح نظريا أكثر خبرة بمثل هذه المواعيد القارية لكن للميدان حقيقته إذ أظهرت موريتانيا في المباراة الأخيرة مردودا ايجابيا وكان بإمكانها الخروج بالفوز أمام أنغولا. سيكون منتخب “المرابطون” أمام موعد تاريخي لتحقيق التأهل إلى الدور ثمن النهائي عبر الفوز على تونس”.
وتابعت “نهائيات مصر جاءت لتقيم الدليل على عدم وجود منتخبات كبيرة وأخرى مغمورة وقد قدم منتخب مدغشقر درسا كبيرا وأكد أن الميدان هو الفيصل والحقيقة الوحيدة الثابتة هي الجهد والعطاء بعيدا عن الأحكام النظرية المسبقة”.
وأوضح عبد الرحمان سيدي آيات الصحفي بموقع “هلا ريم سبور” الموريتاني أن المواجهة المرتقبة بين المنتخب التونسي ونظيره الموريتاني ستكون حامية الوطيس وذات نسق مرتفع في ظل سعي الطرفين على حد السواء للتأهل إلى الدور ثمن النهائي بما أن حسابات الترشح لا تزال مفتوحة على مصراعيها أمام الجميع” مشيرا إلى أن المواجهات الكروية السابقة بين البلدين تؤكد تقارب المستوى الفني. وأضاف “نحمل فكرة واسعة عن الكرة التونسية من خلال نشاط عدد من اللاعبين الموريتانيين في البطولة التونسية لهذا ننتظر مباراة واعدة في ظل التطور المطرد للمنتخب الموريتاني”.
يذكر ان المنتخب التونسي يحتل المركز الثاني للمجموعة الخامسة برصيد نقطتين بالتساوي مع انغولا. وتتصدر مالي المجموعة برصيد 4 نقاط بينما تتذيل موريتانيا الترتيب بنفطة واحدة. ويتاهل صاحبا المركزين الاول والثاني من كل مجموعة الى ثمن النهائي الى جانب 4 افضل منتخبات تتحصل على المركز الثالث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى