رئيس الحكومة السابق يتخلى عن جنسيته التونسية

بعد احالة بعض الملفات على انظار القضاء .و اعتباره يحمل جنسية مزدوجة .. و ابتعادا عن مطالبته بالمثول امام القضاء التونسي . قرر احد رؤساء الحكومة السابقين  للدولة التونسية  التخلّي عن جنسيته التونسية و الاستقرار بالخارج .

و عدّت فترة رئيس الحكومة المتخلي عن دولته و جنسيته و الفار من العدالة اسوء فترة في تاريخ تونس . على اعتبار حجم الفساد الذي دكّ البلاد و تراجع كل الارقام و المؤشرات .

هذا و فضلّ رئيس الجومة السابق  الاحتماء بالاجنبي متعللا بجنسيته الاجنبية و مواصلة استقراره بالخارج و ملازمة الصمت المدقع و قطع كل روابط الاتصال بتونس .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!