بالأرقام.. برشلونة يسرد أسباب إقالة فالفيردي

أعلن نادي برشلونة الإسباني، مساء الاثنين، عن الإطاحة بإرنستو فالفيردي من منصبه كمدير فني للفريق وتعيين كيكي سيتين بدلا منه لموسمين ونصف.

ونشر النادي بيانا آخر عبر موقعه الرسمي شكر فيه فالفيردي على المدة، الذي قضاها مع الفريق، وجاء في البيان: “يعبر النادي بشكل علني عن امتنانه لإرنستو فالفيردي نظير احترافيته والتزامه والمعاملة الإيجابية المستمرة الذي أظهرها دائما تجاه عائلة برشلونة، ونتمنى له التوفيق والنجاح في المستقبل”.

وتابع: “قاد إرنستو فالفيردي فريق برشلونة الأول في 163 مباراة رسمية حقق الانتصار في 108 منها أي بنسبة 66.25 بالمئة وتعادل في 35 مباراة أي بنسبة 21.47 بالمئة وخسر في 20 لقاء أي ما يعادل 12.26 بالمئة، وخلال هذه الفترة توج مع الفريق بـ4 ألقاب 2 دوري إسباني وكأس ملك إسبانيا في نسخة واحدة ومثلها كأس السوبر الإسباني”.

وأضاف “استهل فالفيردي مسيرته في صيف عام 2017، عندما تولى مهام قيادة الفريق الأول بعد قضاء 4 مواسم على رأس الجهاز الفني أتلتيك بلباو، وبعد خسارة كأس السوبر الإسباني ضد ريال مدريد في أول ظهور له كمدير فني لبرشلونة؛ كان قادرا على قيادة برشلونة للتويج بثنائية الليغا والكأس، إذ فاز بالأخير على إشبيلية في واند ميتروبوليتانو، بينما سقط الفريق في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ضد إيه إس روما”.

أعلن نادي برشلونة الإسباني، مساء الاثنين، عن الإطاحة بإرنستو فالفيردي من منصبه كمدير فني للفريق وتعيين كيكي سيتين بدلا منه لموسمين ونصف.

ونشر النادي بيانا آخر عبر موقعه الرسمي شكر فيه فالفيردي على المدة، الذي قضاها مع الفريق، وجاء في البيان: “يعبر النادي بشكل علني عن امتنانه لإرنستو فالفيردي نظير احترافيته والتزامه والمعاملة الإيجابية المستمرة الذي أظهرها دائما تجاه عائلة برشلونة، ونتمنى له التوفيق والنجاح في المستقبل”.

وتابع: “قاد إرنستو فالفيردي فريق برشلونة الأول في 163 مباراة رسمية حقق الانتصار في 108 منها أي بنسبة 66.25 بالمئة وتعادل في 35 مباراة أي بنسبة 21.47 بالمئة وخسر في 20 لقاء أي ما يعادل 12.26 بالمئة، وخلال هذه الفترة توج مع الفريق بـ4 ألقاب 2 دوري إسباني وكأس ملك إسبانيا في نسخة واحدة ومثلها كأس السوبر الإسباني”.

وأضاف “استهل فالفيردي مسيرته في صيف عام 2017، عندما تولى مهام قيادة الفريق الأول بعد قضاء 4 مواسم على رأس الجهاز الفني أتلتيك بلباو، وبعد خسارة كأس السوبر الإسباني ضد ريال مدريد في أول ظهور له كمدير فني لبرشلونة؛ كان قادرا على قيادة برشلونة للتويج بثنائية الليغا والكأس، إذ فاز بالأخير على إشبيلية في واند ميتروبوليتانو، بينما سقط الفريق في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ضد إيه إس روما”.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كلمة رئيس التحرير

Are you sure want to unlock this post?
Unlock left : 0
Are you sure want to cancel subscription?