السبت 11 ماي 2019 سهرة فلكيّة رمضانيّة

يحتفل العالم خلال سنة 2019 بالذكرى الخمسين لنزول أول إنسان على سطح القمر. واحتفاء بهذه المناسبة تنظّم مدينة العلوم بتونس سهرة فلكية رمضانيّة يتعرّف خلالها زوّار المدينة على حركات القمر ومختلف العلامات التي يرسلها هذا الجرم المتغيّر. وسيكون الجمهور المولع بعلم الفلك على موعد مع رصد “المنهى القمري” الذي يمثّل الخطّ الفاصل بين النهار واللّيل والذي يكشف روعة ظلال جدران الحفر القمرية من ذلك حفرتي كاسيني وأريستوت، كما يمكن رصد بحر الهدوء وبحر الأزمة الذين يمثّلان بعضا من النتوءات البارزة على الوجه المرئي للقمر.

تنتظم هذه السهرة الرمضانية بمدينة العلوم بتونس بالتعاون مع جمعيّة علم الفلك بتونس، ويشتمل برنامجها على فقرات متنوعة تضم محاضرة بعنوان “رحلة نحو القمر”، وعديد ورشات الرّصد عبر التلسكوبات، إلى جانب مسابقة موجّهة للأطفال وورشة حول برمجيّة ستالريوم.

الدخول مجّاني، غير أنه وللمشاركة في ورشات الرصد يرجى الحجز المسبق عبر موقع واب المدينةwww.cst.rnu.tn بداية من يوم 29 أفريل 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى