أطلق عليه مصاص دماء السجون: قتل 48 سجينا خلال فترة محكوميته

هذه القصة مثيرة ومرعبة في نفس الوقت وتفاصيلها اشبه بأفلام الاجرام والسجون التي تقوم عادة على الخيال والمبالغة.

لكن ما حدث حقيقي وفق ما نشرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

هي قصة لص برازيلي يدعى “لوسيفر دخل السجن في فترة الشباب المبكرة بسبب عملية سرقة بسيطة ليتحول بعد ذلك ال اخطر مجرم في السجون البرازيلية ..

ووفق ما نشرته ديلي ميل فان “ماركوس باولو دا سيلفا”والي يبلغ حاليا  42 صار معروفا  بدمويته وعنفه  حيث  انه قام بقطع رؤوس عديد السجناء قبل نزع أحشائهم داخل محبسهم.

و في إحدى جرائمه داخل السجن  قتل 5 سجناء دفعة واحدة في سجن سيرا أزول في ساو باولو في عام 2011 في واحدة من أكثر الهجمات دموية.

ويواجه السفاح “سيلفاحاليا الحكم بالموت خلف قضبان السجن  بعد أن وصلت الأحكام ضده إلى 217 عامًا فيما ما تزال قضايا اخرى ضده في طور المحاكمة.

ووفق اعترافاته للقاضي فانه قتل 48 شخاص منذ دخوله السجن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى