أحد ذوي الإحتياجات الخصوصية يحاول الإنتحار أمام البرلمان

حاول عدد من ذوي الاحتياجات الخصوصية التابعين لجمعية صوت الأصم تسلّق السور الخارجي للبرلمان وسط حالة من الاحتقان والتوتر على خلفية محاولة أحدهم إضرام النار في جسده بعد أن سكب عليه البنزين  وسقوطه من سيارة رابضة بالطريق، مما خلف له جروحا جسدية.

وقد تم نقله إلى المستشفى لتلقي الاسعافات، و ذلك خلال وقفة احتجاجية بساحة باردو للمطالبة بالتشغيل، وفق مبعوثنا الحبيب وذان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى