يحدث في تونس : أسواق أسبوعية لتبادل النساء.. وأرياف مختصّة في ذلك

أكدت رجاء الدهماني، منسقة لجنة الحقوق الإقتصادية والإجتماعية بالجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات، يوم الإثنين 29 جوان 2020، خلال “ندوة لتقديم دراسة حول عاملات المنازل بإقليم تونس الكبرى ظروف العمل،حقيقة الإنتهاكات ورهانات العمل اللائق”، غياب إحصائيات حول عاملات المنازل في تونس ما عدا بعض الدراسات مشيرة الى دراسة قامت بها الجمعية تمشل 100 امراة في تونس كبرى.

وبينت الدهماني أن الدراسة أفرزت أن الأجر اليومي لعدد من المعينات بلغ 20 دينار دون عقود شغل مقابل قيمة خدمات كبيرة (الطبخ، تربية الصغار، الغسيل..) مضيفة أن من بين 100 عاملة، إمرأة فقط تعمل عن طريق عقد وشغل و8% فقط يتقاضون يوميا 40 دينار.
وأشارت منسقة اللجنة أن الدراسة كشفت عديد الانتهاكات منها غياب العمل اللائق والأجر والصحة السلامة والمهنية والعمل دون وقت محدد داعية في هذا الإطار المصادقة على اتفاقيتين 189 تخص العمل اللائق و190 ضد التحرش الجنسي.

كما بينت الدراسة وفق الدهماني أن عديد العاملات يتعرضن الى العنف والتحرش الجنسي من قبل المؤجر وايضا العنف من قبل عائلتهم مشيرة إلى أن 55% من جملة 100 امراة يؤكدن أن خيارهن الوحيد العمل في المنازل، وأن أعمار العاملات بلغت حتى سن 70 سنة.
وأعلنت عضوة الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات وجود أرياف ذات إختصاص وفي الأسواق الأسبوعية يقع تبادل النساء بين السماسرة والعائلات والمؤجر لتحديد والتفاهم حول شروط عملهن.

المصدر: اكسبراس اف ام