وفق دراسة: فرانس 24 القناة الاخبارية الأكثر متابعة في دول المغرب العربي

وفق نتائج دراسة أجراها معهد  «تي ان اس سوفرس/  أفريسكوب المغرب العربي» لعام 2019 فان قناة «فرانس 24»، تصدرت قائمة القنوات الإخبارية الدولية الأكثر مشاهدة في البلدان المغاربية الثلاثة المغرب وهي تونس والجزائر.

 كما أكدت الدراسة أن الأطر الإدارية والمدراء  تشكل حوالي 48 في المائة  من جملة المشاهدات الأسبوعية   وبذلك فقد تقدمت على كل القنوات الإخبارية العربية  .

وأوضحت نتائج الدراسة أيضا أن قناة «فرانس 24» تعد القناة الأكثر مشاهدة يوميا في المنطقة المغاربية  حيث ان عدد مشاهديها يصل الى ربع  سكانها كل أسبوعأي ما  يمثل 25,3 في المائة  وما يسري علی القناة، ينطبق علی الشق الرقمي، إذ  وصل عدد الزيارات الشهرية ل «فرانس 24»  إلى 2.2 مليون  زيارة من المنطقة المغاربية  وهو ما يشكل زيادة بنسبة  35% مقارنة مع عام 2018 ، كما  سجلت القناة حوالي240 مليون مشاهدة فيديو عام 2019.

نصيب  النسخة العربية ل «فرانس 24» وصل 79% من جملة المشاهدة الجماهيرية اليومية للقناة  بينما يتساوى عدد زيارات المنصات الرقمية بين النسخة العربية (46%) والنسخة الفرنسية (53%)، لتغدو القناة الفرنسية لفرانس 24  القناة الدولية الناطقة بالفرنسية الحاصلة على أكثر متابعة يومية في المنطقة.

وارتباطا بنتائج الدراسة ذاتها  أعرب 84% من المشاهدين في المغرب العربي عن مواصلتهم في مشاهدة فرانس 24، بينما يرى 82% أن القناة «تقدم رؤية مختلفة».

في المغرب يشاهد حوالي ثلث السكان قناة «فرانس 24» بشكل أسبوعي، أما في تونس  تحتفط بمكانتها كأول قناة إخبارية دولية، إذ يتابعها ما يناهزز 42 في المائة من السكان أسبوعيا، بينما تظل القناة في الجزائر ضمن قائمة القنوات العشر الأكثر مشاهدة من قبل الأطر الإدارية والمسؤولين، من بينهم  78% أعلنوا مشاهدتها كل أسبوع.

علاوة على هذه النتائج التي حققتها «فرانس 24» في المغرب العربي  ثمة نجاح آخر يهم «تي في 5 موند» خلال الفترة الزمنية نفسها الخاصة بالدراسة المشار إليها أعلاه  وهو ما يعكس نوعا من التكامل بين القناتين الفرنسية والناطقة بالفرنسية اللتان تستقطبان  عددا كبيرا من المشاهدين والمتابعين على الانترنت في المنطقة.

هذه الدراسة التي أجراها  معهد تي ان اس سوفرس / أفريسكوب المغرب العربي في أكتوبر وديسمبر 2019 ، بكل من  المغرب، تونس والجزائر، في تونس، الجزائر والمغرب، شملت عينات تمثيلية من السكان، وصل عددها الإجمالي إلى  5064 فردا تتراوح أعمارهم ما بين 15 عاما وما فوق من بينهم 659 إطارا إداريا ومديرا.