لاعبو تونس: حسمنا التأهل بامتياز.. وهدفنا لقب الشان

أجمع لاعبو منتخب تونس للمحليين على أن تأهلهم مساء الأحد لنهائيات “الشان 2020” بعد الفوز على منتخب ليبيا 2-1 اليوم الأحد، كان مستحقا بامتياز.

وفي هذا الإطار قال قائد نسور قرطاج الحارس معز بن شريفية في تصريح للإذاعة التونسية الرسمية: “الحمد لله حققنا ما جئنا من أجله إلى المغرب وهو الانتصار”.

وأوضح: “دخلنا اللقاء بقوة وسجلنا مبكرا، لكن في الشوط الثاني تراجعنا للوراء وقبلنا هدف التعديل، ثم تداركنا سريعا الموقف وتقدمنا من جديد وحسمنا التأهل بامتياز”.

وبيّن: “أمامنا وقت جيد لنحضر لنهائيات “الشان”، لأن الحصول على اللقب يعد من أول أهداف منتخب تونس، كما أن بطولة “الشان” ستكون مناسبة لنثبت قدراتنا جميعا أمام المدرب، من أجل ضمان مكان في المنتخب الأول الذي تنتظره مواعيد مهمة بتصفيات أمم أفريقيا 2021، وتصفيات مونديال 2022″.

وقال صاحب ثنائية اليوم أنيس البدري: “الحمد لله أنني سجلت 3 أهداف في مرمى ليبيا، ذهابا وإيابا، لأساهم في ترشح المنتخب للشان، التي ستكون البطولة الأولى لكثير من اللاعبين. علينا أن نستعد لها إذ نطمع في اللقب”.

المهاجم الشاب حازم الحاج حسن الذي عوّض اليوم غياب ياسين الخنيسي المصاب، قال من جانبه: “كان الشوط الأول مميزا لنا، وأضعنا فرصا عدة”.

وأردف: “كنت حريصا على النيل من شباك المنافس إلا أنني أضعت فرصة واضحة لكن ما يهمني هو فوز المنتخب وتأهله عن جدارة. لقد ظهرت بعض السلبيات لدينا أيضا، لكن أمامنا وقت لتصحيحها قبل النهائيات”.

وقال المدافع حمزة الجلاصي: “شرفنا اليوم الراية التونسية، وكسبنا جميعا ثقة المدرب. المباراة كانت صعبة، فقد جرت على أرضية اصطناعية سيئة”.

وعلق ماهر الحناشي: “كنا نعلم أن المباراة ستكون صعبة لقيمة المنافس والأرضية السيئة، لكن رغم ذلك فقد دخلنا اللقاء جيدا وبادرنا بالتسجيل، وعرفنا بالخبرة كيف نخرج من الأوقات الصعبة، بعد التعادل، من ركلة جزاء مشكوك في صحتها، أمام منتخب ليبيا المتميز فنيا والضعيف تكتيكيا”.

فراس بالعربي قال: “المباراة كانت صعبة…للأسف أضعت فرصتين محققتين للتسجيل، لكن المهم أننا فزنا وتأهلنا، وإن شاء الله أنجح لاحقا في معانقة الشباك”.

زياد بوغطاس قال من جانبه: “حدث بعض التراخي في الشوط الثاني، فقبلنا هدف التعادل، لكننا عرفنا كيف نرد الفعل، ونحقق التأهل. لدينا مجموعة طيبة من اللاعبين قادرة على أن تقدم مستوى طيب في الشان وتراهن على اللقب بجدية”.