كلمة رئيس الجمهورية غدا : طمأنة للشعب وتهديد وتحذير لهؤلاء

يلقي صبيحة غد الاربعاء رئيس الجمهورية المنتخب قيس سعيد اليمين الدستورية امام مجلس النواب بتركيبه المتخلية في جلسة ممتازة وذلك بحضور شخصيات وطنية بما فيهم رؤساء للحكومة والدولة السابقين.

اضافة الى شخصيات عربية ودولية.

وخلال هذه الجلسة سيلقي قيس سعيد خطابا موجها للشعب ينتظر ان يكون ذو اهمية كبيرة.

هذا الخطاب سيمثل الخطوط العريضة لبرنامجه الرئاسي للفترة التي ستمتد لخمس سنوات.

في كلمته سيبعث سعيد عديد الرسائل اولها للشعب ككل اي من انتخبه ومن لم ينتخبه كونه يستحمل المسؤولية والامانة ويحافظ على أهداف الثورة ويفعلها وسيكون رئيسا جامعا لكل التونسيين.

اضافة الى هذا فان سعيد سيبعث برسالة اخرى للسياسيين ليكونوا في مستوى انتظارات الشعب ويرتقوا الى مستوى ما منحهم اياه من ثقة.

لكن الرسالة الاهم ستكون تحذيرية للفاسدين كون الدولة لن تتسامح ولن تتساهل في مواردها ومقدراتها ولن يكون هناك اي احد فوق القانون وان تونس ستكون دولة القانون