قيس سعيد يستجيب لسيف مخلوف .. ويُزيل صورة بورقيبة

اليوم الثلاثاء كان لرئيس الجمهورية قيس سعيد لقاءان الأول جمعه بممثلين عن هياكل الاعلام ، والثاني مع شيخة مدينة تونس سعاد عبد الرحيم . ومثلما جرت العادة يدلي ضيوف الرئيس بعد اللقاء الرسمي بتصريح تنقله الصفحة الرسمية على موقع “فايسبوك” ، لكن الجديد منذ يوم 23 اكتوبر تاريخ تسلم سعيد السلطة حتى اليوم ، هو حذف صورة الزعيم بورقيبة من المشهد الرسمي الموثق في الصورة والفيديوهات الرسمية التي توثق لقاءات رئيس الجمهورية .

وخلال سلسلة المشاورات التي أجراها ، كان المشهد هو نفسه منذ عهد الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي ، الضيف أمامه الميكرو ، ووراءه صورة أول رئيس للجمهورية التونسية وبقي نفس المشهد خلال المشاورات وتغير اليوم ، بما يتناغم ربما مع مواقف بعض مستشاري الرئيس ومحيطه السياسي، على غرار سيف مخلوف له نفس الموقف وكان قد اعرب عن دعمه لدعوة ابدال صورة بورقيبة ووضع مكانها مجسم للقدس الشريف ، وصاحب هذه المبادرة هو القيادي بحركة النهضة يونس الجويني .

ولا يعرف ان كان الامر يتعلق بحذف صورة الزعيم من الديكور الباهت الجديد الذي فرضه سعيد وفريقه على المكان الرسمي للادلاء بالتصريحات ام انه تم حذفها من القصر الرئاسي.

هذه بعض الصور من الرئاسة : 

L’image contient peut-être : 2 personnes, personnes debout et costume

المهدي جمع بعد لقائه برئيس الجمهورية قيس سعيد وورائه صورة الزعيم بورقيبة (29 اكتوبر 2019)

L’image contient peut-être : 1 personne, sourit, debout et costume

سعاد عبد الرحيم بعد اللقاء بسعيد ، في مشهد جديد غابت معه صورة الزعيم (5 توفمبر 2019)

سهام بن سدرين بعد لقاء قيس سعيد والصورة دائما موجودة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل تكون زيارة قيس سعيد الاولى إلى مصر؟

اكدت العديد من التقارير الاعلامية ان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وجه دعوة للرئيس قيس ...