في نفس اليوم: الهايكا تُسلط خطايا على 6 قنوات واذاعات

اعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات اليوم الجمعة 11 أكتوبر 2019 ، أن مجلسها قرر تسليط خطية مالية على القناة الاذاعية الخاصة “جوهرة اف ام” قدرها 3 آلاف دينار “من اجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي”.

وقالت الهايكا في بلاغ صادر عنها اليوم إنه تم” رصد الخرق في برنامج خاص بالأخبار الرياضية تحت عنوان “جوهرة سبور” بث يوم الصمت الانتخابي الموافق لـ 5 اكتوبر 2019 وتم خلاله، وفي إطار الحديث عن ازمة جمعية رياضية، الاعلان عن خبر تسوية رئيسها السابق والمترشح للانتخابات التشريعية مستحقات لاعب. كما تم نشر تسجيل فقرة “جوهرة سبور” على الموقع الرسمي للإذاعة وعلى صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” مرفقة بصورة للمترشح المعني بجانب شعار الجمعية الرياضية “في اشارة الى سليم الرياحي.

وأعلنت الهايكا ايضا عن تسليط خطية مالية على القناة الاذاعية الخاصة “كاب اف ام” قدرها 5 آلاف دينار من أجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي.

واشارت إلى أنه تم رصد ذلك في برنامج ترفيهي تحت عنوان “كاب ويكاند cap week end” قالت إنه بث يوم الصمت الانتخابي الموافق لـ 5 اكتوبر 2019 وأنه تمت فيه استضافة ناشط في المجتمع المدني تحدث عن قائمات حزب مترشح للانتخابات التشريعية واحتلاله المراتب الاولى في استطلاعات الراي.

وسلطت الهايكا خطية مالية على القناة التلفزية الخاصة “الجنوبية” في شخص ممثلها القانوني قدرها 10 آلاف دينار من أجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي.

وأوضحت الهايكا أن القناة خرقت الصمت الانتخابي عبر بث خبر على شريط الأخبار أسفل الشاشة، يتعلّق بانسحاب حزب لفائدة مترشحة للانتخابات التّشريعية مذكرة بأن ذلك يعتبر خرقا للصمت.

وسلطت الهايكا خطية مالية على القناة التلفزية الخاصة “حنبعل” قدرها 5 آلاف دينار من اجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي.

وأكدت أنه تم رصد الخرق في مجلة إخبارية، بثت على القناة بتاريخ 6 اكتوبر 2019 أي خلال فترة الصمت الانتخابي، شددت على انها تضمنت تغطية خاصة ليوم الاقتراع تحت عنوان “الانتخابات التشريعية 2019 الحملة الانتخابية” وانه تم خلالها القيام بالدعاية للقائمات المستقلة والقائمات الائتلافية المترشحة للانتخابات التشريعية.

وخطت الهايكا إذاعة “ديوان أف أم” بخطية قدرها 3 آلاف دينار من أجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي.

وقالت إنه تم رصد الخرق في المواعيد الإخبارية التي بثت على الإذاعة يوم الصمت الانتخابي الموافق لـ5 أكتوبر 2019 وأنه تم خلالها ذكر أسماء مترشحين للانتخابات التشريعية ونشر أخبار تتعلق بهم.

واعلن الهيئة ان خطاياها شملت أيضا قناة الزيتونة وأنها سلطت عليها خطية تُقدر بـ 20 ألف دينار من أجل خرق التحجير المتعلق بالدعاية خلال فترة الصمت الانتخابي.

وأوضحت أنه تم رصد الخرق في حلقة من برنامج “ضد التيار” بثت بتاريخ 5 اكتوبر 2019 (فترة الصمت الانتخابي) مبرزة ان الحلقة تضمنت تعليقات من قبل مقدم البرنامج على تصريحات سابقة لبعض المترشحين للانتخابات التشريعية في سياقات مختلفة، وانها تضمنت دعاية ودعاية مضادة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الانتخابات الرئاسية: نسبة المشاركة بلغت الـ 60 بالمائة

أعلن عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عادل البرينصي  أن نسبة المشاركة في الدور الثاني من ...