في بيتهما في إيطاليا: تونسيتان عالقتان مع جثمان والدتهما منذ يومين

حلا وشقيقتها تقيمان في مدينة جينوفا الإيطالية رفقة والدتهما المصابة بالسرطان، وقد وافتها المنية منذ يومين في المنزل بعد تعكر حالتها، ومنذ ذلك الحين وجثمانها في المنزل لعجز إبنتيها عن دفنها رغم اتصالهما بالسلطات الايطالية.

وفي مداخلتها في إذاعة موزاييك، أكدت حلا أن السلطات أعلمتهما بضرورة معاينة الجثة قبل الدفن لتحديد سبب الوفاة والتثبت من عدم إصابة والدتهما بفيروس كورونا. في حين وجهت نداء للسلطات التونسية من أجل التدخل وتمكينهما من دفن الجثمان في تونس.

وقالت حلا ”أمي مواطنة تونسية ومن حقها تمكينها من الدفن في تراب بلدها”.