فظيع / في القصرين : “وحش” إختطف طفلة الـ7 سنوات واغتصبها ثم حرقها وقطع أعضاءها التناسلية

أجلت أمس الدائرة الجنائية بمحكمة الإستئناف بالقصرين النظر في قضية متّهم فيها كهل في العقد الرابع من عمره بتهمة  القتل العمد مع سابقيّة القصد.

وجاء قرار تأخير القضية لإنتظار نتيجة الإختبار الطبي الذي سيثبت ان كان المتهم يتحمل المسؤولية الجزائية أم لا.

وتعود تفاصيل الواقعة، الى سنة 2016 عندما عمد الجاني الى اختطاف طفلة تبلغ من العمر سبع سنوات لما شاهدها تغادر منزل عائلتها الكائن وسط مدينة القصرين متجهة الى محل لبيع المواد الغذائية لشراء  الخبز.

وبعد أن اختطفها حول وجهتها الى منزله الكائن وسط مدينة القصرين واحتجزها لمدة يومين عمد خلالهما الى حرقها بأعقاب السجائر ثم اغتصابها وبعد ذلك خنقها بواسطة يديه الى ان فارقت الحياة ولم يكتف بذلك بل عمد الى قطع أعضائها التناسلية والقى بها داخل المرحاض ثم جلس بعد ذلك يراقب جثة الضحية.

ونشير أن المتهم سبق عند محاكمته ابتدائيا أن تم عرضه على الفحص الطبي وجاء بتقرير الطبيب الشّرعي أنه يتحمّل المسؤولية الجزائيّة لذلك قضت الدائرة الجنائية بابتدائية القصرين بإدانته والحكم عليه بالإعدام شنقا.