غضب عارم… اتهامات بانقلاب داخل اتحاد الشغل

مازالت تبعات الفصل 20 من القانون الداخلي للاتحاد العام التونسي للشغل تلقي بظلالها على المشهد النقابي والوضع عموما في البلاد.

فبعد يوم الغضب الذي حصل امس امام ساحة محمد علي من قبل نقابيين تدخل اليوم لطفي العيادي عضو النقابة الاساسية للتعليم الثانوي بحمام الشط على اكسبرس اف ام ليتهم قيادات الاتحاد الكبار بتنفيذ انقلاب داخل المنظمة وذلك بمحاولة فرض تنقيح الفصل 20 الذي يتيح لأعضاء المكتب التنفيذي الترشح لفترة ثالثة في حين ان القانون الحالي يمنع ذلك ويحصر الترشح مرتين كل واحدة ب 5 سنوات غير قابلة للتجديد.

كما اعتبر العيادي ان الدعوة الى مؤتمر استثنائي للاتحاد لتمرير تنقيح الفصل 20 هو انقلاب على الشرعية. مضيفا كون الدفاع عن الفصل 20 هو دفاع عن الديمقراطية.