غربال الترجي يهدد عديد اللاعبين

جاءت هزيمة الدربي الذي خاضها فريق الترجي الرياضي التونسي تغلب عليها العناصر الاحتياطية لتفضح عديد اللاعبين ولتؤكد للمرة الالف ان الترجي قد يكون في حاجة الى القيام بغربلة واسعة النطاق للتخلص من كل الاسماء التي تقبض المال ولا تنتج وهذا الامر لا يستقيم في فريق ينام ويستيقظ على الانتصارات والتتويجات.

قائمة اللاعبين المتهمين بالعيش على هامش الاحداث تضم الكثير من الاسماء التي قد نستحضر منها علي السبيل الذكر الحارس الاحتياطي علي الجمل الذي افنى عمره على البنك.

هذا فضلا عن المباركي الضائع منذ أشهر طويلة والربيع الرافض لمنطق التطور ومحود الذي خذل بن يحيى بعد ان توقع له مستقبلا زاهرا في الدفاع

ويمكن ان ندرج في اللائحة نفسها المشاني الذي تحولت اصاباته وغياباته الى لغز كبير تماما مثل الرجايبي وهو ضمن اغلى الصفقات التي عقدها الفريق في السنوات الاخيرة ولا ننسى طبعا الجويني الذي استنفد كل الفرص.. وقد تتوسع اللائحة لتشمل عناصر اخرى بقيت في الصف الثاني والثالث مثل الماجري وماهر بن صغير والمزياني.

المصدر : الشروق