وبحسب موقع “زد نت”، فإن البيانات التي تم نشرها في منتدى لقراصنة الإنترنت، ضمت معلومات مفصلة عن عناوين كافة خوادم الإنترنت المخترقة، من قبيل اسم المستخدم وكلمات مرور من يشتركون في تطبيق وخدمة “تل نت”.

وتتيح خدمة “تل نت” للمشتركين أن يتحكموا عن بعد في الأجهزة، علما أن الاختراق تمّ عن طريق رصد الأجهزة التي تعرض ارتباطها بالخدمة الذكية، فضلا عن الاستعانة ببرنامج خبيث.

ووفق “زد نت”، فإن هذا التسريب هو الأكبر من نوعه بالنسبة لخدمة “تل نت”، فيما حصل الاختراق الأكبر سابقا في 2017 مع الكشف عن بيانات 33 ألفا من خوادم الإنترنت.

وبحسب الموقع المتخصص بالأخبار التقنية فإنه لم يتم تجربة الدخول إلى الحسابات المخترقة، لكن خبراء في الإنترنت أوضحوا، أنه حتى في حال لم يكن التسجيل ممكنا، يظل “الاختراق” واردا جدا.