عارضته زوجته لأنه أراد بيع المنزل فحصلت مشاجرة انتهت بأن قتلها بعدة طعنات

يظهر ان التوتر الذي بات يعيشه المواطن العربي فاق كل الحدود حتى صار ابسط خلاف ينتهي بجريمة قتل.

تفاصيل الجريمة التي نتعرض لها تفيد بأن زوجا كان يعاني من مصاعب مالية فاقترح عليه شخص بان يبيع منزله ويعطيه المال ليستثمره له وسيحقق له ارباحا مهمة في فترة وجيزة واعدا اياه بكونه سيتمكن في ظرف اشهر من شراء منزل جديد.

هذه الفكرة لم تكن محل ترحاب في البداية من قبل المعني الذي يقطن في منطقة مغاغة بمحافظة المنيا بمصر لكن مع اصرار الصديق الخبيث عزم على الامر وشرع يروج لبيع منزله .

سمعت الزوجة بالخبر من الجيران فغضبت ودخلت في نقاش حاد مع زوجها الذي قال لها بانه حر ويفعل بمنزله ما يشاء وسرعان ما تصاعدت وتيرة الخلاف والشجار ففقد الزوج اعصابه وانهال على زوجته بسكين موجها لها عدة طعنات اردتها قتيلة على الفور .

هذا وقد تمكنت وحدا الامن المصرية من القاء القبض على الزوج واحتجازه لمحاكمته وفق ما اكدته وسائل اعلام مصرية.

.