ضرب زوجته الحامل حتى لفظت أنفاسها لسبب تافه

توفيت امرة في السنغال جراء الضرب المبرح الذي تعرضت له من قبل زوجها .

وكانت المرأة ناتانا حاملا في شهرها الثالث قد قضت اغلب اليوم في المستشفى للقيام بفحوصات طبية تتعلق بحملها وعندما عادت الى البيت كانت مرهقة فلم تعد وجبة العشاء لزوجها الذي وبمجرد عودته استشاط غصبا وانهال عليها بالضرب المبرح والقاسي لوقت طويل دون ان يكف عنها حتى لفظت انفاسها بين يديه.

ويؤكد جيران ناتانا البالغة من العمر 22 سنة انهم سمعوا صراخها فاتصلوا بالشرطة التي تأخرت في القدوم وعندما تدخلوا وجدوا المرأة قد توفيت جراء .