تقدر صابة الحبوب في تونس لهذا الموسم بأكثر من 20 مليون قنطار (2 مليون طن) مقابل صابة في حدود 3ر14 مليون قنطار الموسم المنقضي بحسب مصادر فلاحية رسمية.

ومن المنتظر أن يتم تجميع زهاء 10 مليون قنطار مقابل أكثر من 7 مليون قنطار في الموسم الفارط.

وأفادت نفس المصادر أن الصابة الهامة التي من المنتظر ان تحققها تونس في الموسم الفلاحي 2018/2019 تعود أساسا الى العوامل المناخية الجيدة التي ساعدت على البذر لا سيما وان الامطار شملت اغلب مناطق البلاد من ذلك مناطق الوسط.

ووفق وثيقة مشروع الميزان الاقتصادي لهذه السنة فان الحكومة تتوقع ان تكون صابة القموح لهذا الموسم في حدود 19 مليون قنطار.

يشار الى ان وزير الفلاحة سمير الطيب كان قد أكد يوم غرة جوان الجاري ان صابة الحبوب ستكون قياسية خلال اعطاءه إشارة انطلاق موسم الحصاد بولاية القيروان.