دراسة : العمل لساعات أقل..إنتاجية أكثر

الرفع من إنتاجية العمل من أكبر التحديات، التي تواجهها الشركات، حيث تضع عدة مؤسسات استراتيجيات معينة، من أجل الوصول إلى هذا الهدف على غرار الرفع من ساعات العمل أو الاشتغال حتى في أيام نهاية الأسبوع.

ولم تصل بعض الشركات حتى الآن إلى نتائج إيجابية، وذلك رغم تجريبها لعدة طرق ووسائل في هذا المجال. لكن، يبدو أن هناك طريقة أخرى، يمكن أن تؤدي إلى نتائج مشجعة، وتنعكس بالإيجاب على مناخ العمل السائد داخل الشركة، وبالتالي الرفع من إنتاجيتها بشكل أوتوماتيكي.

وفي هذا الشأن، خلصت دراسة نيوزيلندية إلى أن الحصول على يوم راحة إضافي في الأسبوع، يؤثر بشكل إيجابي على كيفية العمل، ويجعل الشخص أكثر إنتاجية طيلة أيام الأسبوع، وفق ما أشار إليه موقع “fitforfun”، الألماني.

وأوضحت الدراسة أن شركة نيوزيلندية منحت موظفيها الذين يبلع عددهم 240 – على مدى ثمانية أسابيع- ثلاثة أيام عطل والعمل كل أسبوع أربعة أيام فقط بدلاً من خمسة أيام. وأشارت الدراسة إلى أن الشركة طلبت من الموظفين الالتزام بشروط العمل المعتادة.

وأشار موقع جريدة “ذا غارديان” البريطانية أن الشركة حققت نجاحاً واضحاً للغاية، فقد أكد 78 في المائة من الموظفين، الذين شاركوا في الدراسة أن بمقدرتهم تحقيق التوازن بين عملهم وحياتهم الخاصة