خطير: فايسبوك يُعلن إحباط مخطط اسرائيلي يستهدف الانتخابات بتونس

نقلت ” شبكة سي ن ن ” الامريكية نقلا عن شركة “فايسبوك” اعلانها اليوم  الخميس، 16 ماي 2019 حذف مئات الصفحات والمجموعات والحسابات المزيفة على “فيسبوك” و”إنستغرام”، قائلة إنها كانت تديرها شركة إسرائيلية وتستهدف الانتخابات في دول أفريقية بينها تونس.

وأوضحت شركة “فايسبوك”، في بيان للإعلان عن حذف الحسابات، أن شركة “أرخميدس” الإسرائيلية أنفقت أكثر من 800 ألف دولار لعرض على إعلانات فيسبوك وأن حساباتها كانت تضم حوالي 3 ملايين متابع.
وتابع الشركة في اعلان الخطير إن “شركة مجموعة أرخميدس استخدمت حسابات مزيفة، وقدموا مستخدموها أنفسهم كمواطنين محليين، ووسائل إعلامية محلية، ونشروا ما زعموا أنه معلومات مسربة عن سياسيين”.

وأضافت فايسبوك أن الشركة الإسرائيلية “استهدفت في المقام الأول نيجيريا والسنغال وتوغو وأنغولا والنيجر وتونس، ولكن لديها أيضًا بعض النشاطات التي تستهدف أمريكا اللاتينية وجنوب شرق آسيا”.

واكدت الشبكة انهاحاولت الحصول على تعليق من الشركة الإسرائيلية التي قالت انها لم ترد بعد. كاشفة ان موقعا التكترونيا  يبدو أنه يتبع مجموعة أرخميدس يتباهي بأن فرق الشركة “لعبت أدوارا مهمة في العديد من الحملات السياسية والعامة، من بينها الانتخابات الرئاسية وغيرها من مشاريع التواصل الاجتماعي في جميع أنحاء العالم”. ويقول الموقع: “”لقد أنشئت أرخميدس وتعمل في مجال فريد من نوعه داخل مجال وسائل الإعلام الاجتماعية، وما زالت مستمرة”.