خبير قانوني: «الكاف» في ورطة وموقف الترجي زاد قوة

أكد أنيس بن ميم، خبير القانون الرياضي، أن الخطاب المقتضب الذي وصل إلى إدارة الترجي الرياضي التونسي، بخصوص قرار الكاف بإعادة نهائي دوري أبطال أفريقيا، يحمل نقطة إيجابية لصالح فريق باب سويقة.

وكان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» قرر إعادة إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، بين الترجي الرياضي التونسي والوداد المغربي، في وقت لاحق على ملعب مُحايد، بعد اجتماع لجنة الطوارئ في باريس بسحب اللقب من الترجي، بسبب أحداث نهائي رادس.

وأوضح أنيس في تصريحات لموقع كورة، أن عدم ورود حيثيات القرار وتفاصيل القرار في الخطاب يعد اعترافًا ضمنيًا بأن الكاف في ورطة بسبب هذا القرار.

وقال أنيس «وصول القرار دون حيثيات كان متوقعًا، ويُفهم منه ضعف موقف الكاف خصوصًا مع رفضه تمكين الترجي من نسخة التقارير الرسمية، ورفضه نفس الطلب المُقدم من طرف الاتحاد التونسي لكرة القدم».

وأضاف الخبير بالقانون الرياضي «من الغد بإمكان الترجي أن يقدم طلبًا للطعن على قرار إعادة المباراة أمام المحكمة الرياضية الدولية (تاس)، ويستعجل النظر في الملف مع إمكانية طلب إيقاف تنفيذ القرار».

وختم «من خلال المعطيات فإن حظوظ الترجي وافرة وجدية، وكتونسي أتمنى التوفيق لفريق باب سويقة في هذا الملف، لأن قرار الكاف كان ظالمًا وجائرًا».