حسين الجسمي يدخل في حالة اكتئاب بعد اتهامه بالنحس لأنه غنى عن لبنان قبل الانفجار

يتعرض الفنان الاماراتي حسين الجسمي لحملة على تويتر وفيسبوك تتهمه بكونه نحس.

وجاءت هذه الحملات بسبب ان الجسمي كان قد غنى عن لبنان ايام قليلة قبل الانفجار وذلك في دبي اغنية بحبك في لبنان .

ووفق الحملة التي ترصد على مواقع التواصل الاجتماعي فان الجسمي متهم بكونه نحس على كل بلد يغني عنه وهو ما ادخله في حالة اكتئاب بينما قالت وسائل اعلام عربية كونه بات يفكر في الاعتزال.