حساء الخفافيش الذي تلتهمة الفتاة وراء انتشار كورونا (فيديو)

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو لامرأة صينية تتناول وجبة خفاش في مطعم فخم على الرغم من المخاوف من أن فيروس كورونا الجديد قد يكون انتشر بواسطة حساء مصنوع من هذه الثدييات.

الطعام الأشهى
ووفقاً لـ”روسيا اليوم”، نقلا عن صحيفة “ميترو”، تظهر لقطات مزعجة المرأة وهي تحمل الخفاش بالعيدان وتحاول قضم جناحيه، ليتدخل شريكها في الطاولة ويخبرها بأنها يجب أن تزيل الجلد وتسحب اللحم من العظام، ويعتبر حساء الخفافيش الطعام الأشهى في الصين وطبق شعبي في ووهان، حيث نشأ الفيروس التاجي.

وكشفت دراسة جديدة نشرت في مجلة العلوم الصينية أن فيروس كورونا الجديد شارك بالفعل سلالة من الفيروس الموجود في الخفافيش فقط، في حين يعتقد أن الوبائيات المميتة السابقة لـ”السارس” و”إيبولا” قد نشأت في الثدييات الطائرة، بحسب صحيفة “ذي صن”.

الفيروس الجديد
واعتقد العلماء في البداية أن الفيروس الجديد غير قادر على التسبب بوباء قاتل، لأن جيناته كانت مختلفة، ولديه تقارب قوي الارتباط مع بروتين بشري يسمى ACE2، ولكن يبدو أن هذا الاعتقاد لم يكن في محله، ولذلك سارع الخبراء في العمل لإنتاج لقاح جديد، قد يستغرق إنجازه سنة على الأقل. ورغم أنه المضيف الطبيعي للفيروس هي الخفافيش، إلا أن هناك وسيطا غير معروف حتى الآن هو من تسبب بنقله للبشر.