اليونسي يقرّر الانسحاب من رئاسة الإفريقي

قرر رئيس الإفريقي التونسي، عبد السلام اليونسي، الانسحاب من مهمته بعد تفاقم المشاكل داخل النادي، وكثرة عقوبات الفيفا التي تهدد استقرار المجموعة.

وذكرت مصادر خاصة أن اليونسي غضب كثيرًا بعد البيان الأخير لرابطة أحباء فريق باب الجديد.

وقررت رابطة أحباء الإفريقي، عدم الاعتراف بالإدارة الحالية للنادي التي يترأسها اليونسي، واعتبارها فاقدة للشرعية.

يذكر أن السكرتير العام للإفريقي، سامي المقدمي، وجه نداء استغاثة لرموز النادي، من أجل التحرك بشكل سريع، وتسوية ملف النزاعات مع الفيفا، والمقدر بنحو 5 ملايين دينار، من أجل تفادي خصم نقاط من جديد.

وكان الإفريقي قد تعرض لخصم 6 نقاط من رصيده هذا الموسم، بقرار من الفيفا، كعقوبة على عدم تسوية ملف نادي العلمة الجزائري، في صفقة اللاعب إبراهيم الشنيحي.