النهضة تدعو الشاهد إلى تعيين وزيرٍ متفرّغٍ للصحة

عبرت حركة النهضة في بيان لها اليوم، عن تضامنها الكامل مع عائلات الأطفال الرضع الذين قضوا بمركز التوليد بمستشفى الرابطة ودعت إلى التحقيق الجدي في ”أسباب الكارثة” واتخاذ لإجراءات الإدارية والقانونية ضد المتورطين، وعبّرت عن أملها في أن يسارع  رئيس الحكومة إلى تعيين وزير للصحة ”يتفرغ لمباشرة الملفات المستعجلة الحارقة في هذا المرفق العمومي الحيوي واتخاذ الإجراءات المناسبة للحفاظ على سمعة تونس كوجهة للخدمات الطبية والاستشفائية”.

وثمنت النهضة في البيان ذاتها قرار الاتحاد الأوروبي بسحب تونس من القائمة السوداء للبلدان المصنفة “ملاذات ضريبية”، ”وهو ما يرفع التبعات السلبية على مكانتها على الساحة المالية
الدولية، ويحفز مختلف الأطراف على المزيد من الشفافية ومقاومة الفساد والحدّ من التهرب الضريبي ومباشرة كل الإصلاحات التي تحسن من ظروف الاستثمار”.

كما عبّرت الحركة عن تقديرها لتنامي الدعوات إلى احترام مؤسسات الدولة والأدوار المنوطة بعهدتها وفي مقدمتها المؤسسة القضائية وتجنيبها كل محاولات التأثير عليها وخرق الإجراءات
القانونية للتقاضي، وتندد بأي توظيف للقضاء والضغط عليه بما يحفظ مكانته ويدعم قدراته ويعجل بتعافيه من كل مخلفات الاستبداد.