الكشف عن ملف فساد خطير جدا: أدوية وانابيب وادوات طبية كلها فاسدة تستخدم للنساء الحوامل وما خفي كان أعظم

بعد ايام من تفجر قضية القمح الفاسد والتي تمت التغطية عليها كالعادة بأحداث ثانوية وتحول الكاشفون لها الى مثيرين للفوضى والفتنة تتفجر قضية فساد جديدة لكنها هذه المرة لا يمكن الا وصفها بكونها خطيرة جدا.حيث عقدت الاطار بوزارة الصحة نوال المحمودي وهي اطار بمركز المراقبة الصحية للحدود ندوة صحفية جددت فيها تأكيدها كون صفقة القمح التي كشفت مؤخرا كانت فاسدة والمقصود تلك التي دخلت عبر ميناء سوسة.

وقالت بان السلطات تروج المغالطات حيث ان شحنة القمح قدمت من اوكرانيا وليس من بلغاريا كما يروج لها.

كما اكدت ان هذه الشحنة لم يتم ارجاعها كما يقال بل تم ترويجها واستهلاكها ولا بد من فتح تحقيق في الامر .

 

ملفات خطيرة اخرى

 

كما كشفت المحمودي عن ملفات خطيرة اخرى وهي ادوية فاسدة وانابيب طبية وادوات طبية تستعمل للنساء الحوامل فاسدة مشيرة كون العدالة لم تأخذ مجراها في هذا الملف .

وطالب المحمودي رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب بدعوتها للاستماع اليها .