الفنان زياد غرسة يفتتح مهرجان صفاقس الدولي بعرض متميز

على وقع المالوف ومقامات الفن العربي الأصيل، افتتح الفنان التونسي المميز “زياد غرسة” ليلة الجمعة بالمسرح الصيفي سيدي منصور بصفاقس، مهرجان صفاقس الدولي في نسخته 41 وذلك بعرض فني استمد جذوره من الزمن الجميل، عرض فني متميز أسر الوجدان وشنف الآذان.
بخامة صوتية قدت من صخر، تسلطن الفنان التونسي الأصيل “زياد غرسة” على مدى نحو ساعتين من الزمن على خشبة المسرح الصيفي سيدي منصور فأبدع وأقنع وأمتع الجمهور الحاضر بعدد محترم بمختارات من الموشحات والمالوف التونسي الأصيل من قبيل “يا سيدي ما أحلى فرحه” و”بحذى حبيبتي تحلى السهرية” و”علاش تحير فيا” و”عشاقة”
الفنان “زياد غرسة” لم يتسلطن فقط، في أدائه لوصلة من المالوف التونسي الأصيل، بل عانق الإبداع أيضا في تقديمه لمختارات من أشهر أغانيه على غرار “يا أميمة” و”يا نهار البارح وينك اليوم” و”ترهويجة” و”عزيز قلبك” و”المقياس” و”روح من السوق عمار”
وقد أعرب عدد من الجمهور الحاضر في تصريحات متطابقة لمراسلة “وات” عن إعجابهم بالسهرة وثمنوا اختيار إدارة مهرجان صفاقس الدولي الفنان “زياد غرسة” كفاتحة للمهرجان معتبرين إياه “قامة فنية وخامة صوتية جديرة بالمواكبة والارتقاء بالذائقة الفنية للجمهور”.
“زياد غرسة” هذا الفنان التونسي القدير ونجل هرم المالوف التونسي الأصيل الفنان الراحل “الطاهر غرسة” رغم انه لم يقدم الجديد خلال عرضه الافتتاحي لمهرجان صفاقس الدولي، فإنه يعتبر آخر العنقود بالنسبة للمتعطشين لذكرى الزمن الجميل الذي ابتعد وسط الزخم الفني الراهن.