الخلاف بين النهضة والتيار الديمقراطي يتطور وحزب عبو يهدد

تطور الخلاف في اليومين الاخيرين بين حركة النهضة والتيار الديمقراطي بعد ان اتسم قبل ذلك بنوع من التقارب .

في البداية صعدت النهضة على لسان بعض قياداتها ضد التيار واتهمته بالابتزار وفرض شروط عليها وهو ما اكده رئيس مجلس الشورى عبد الكريم الهاروني.

الأمر لم يقف هنا بل صعد عبد اللطيف المكي من حدة الخطاب وقال نحن لسنا في حاجة لصدقات سياسية ردا على التيار الذي قال كونه سيصوت لصالح الحكومة الجديدة وان لم يشارك فيها.

التيار بدوره صعد من خطابه فبعد اعلان امين عام الحزب محمد عبو كون حزبه سيصوت للحكومة اكد اليوم غازي الشواشي كون ما قاله عبو شخصي وموقف الحزب انه لن يصوت لحكومة يرأسها نهضوي وفق تعبيره.

يذكر ان الخلاف يدور بسبب طلب التيار ثلاثة وزارات سيادية هي العدل والداخلية والاصلاح الإداري .