آخر الغرائب: 3 آلاف دينار لشاب شهريا مقابل ان يعوض زوجها الغائب في فترة الحجر الصحي ويشبع نزواتها

جدت قصة غريبة في منطقة البحيرة لتزداد الى الغرائب الاخرى التي صرنا نسمع بها باستمرار.

تفاصيل الحادثة او القصة ان امرأة في الخمسينات متزوجة من اجنبي يقيم في تونس بحكم عمله حرمت من زوجها طوال فترة الحجر الصحي باعتبار انه لم يستطع الرجوع الى تونس بسبب غلق الحدود.

هذه المرأة لم تستطع صبرا فاستأجرت شابا ليعوض زوجها ويبيت معها مقابل 3 آلاف دينار شهريا ويشبع رغباتها الجامحة.

الزوج شك في سيرة زوجته بسبب عدم اكتراثها لغيابه فكلف عن طريق الهاتف حارس العمارة بمراقبتها فاكد له ان شابا يصغرها بحوالي 20 سنة يقيم معها في شقته ويبيت هناك فنسق معه واختار الوقت المناسب وابلغ الوحدات الامنية التي داهمت الشقة والقت القبض على العشيقين في حالة تلبس في الفراش .

هذا وقد اعترف الشاب بكونه قبل بالأمر لأنه يستعد للزواج وقد اراد ان يحصل على مبلغ مالي محترم يساعده في ذلك.